الرئيسية حوادث الكاتب والروائي سلمان رشدي يتعرض للطعن بنيويورك والشرطة تعتقل الجاني

الكاتب والروائي سلمان رشدي يتعرض للطعن بنيويورك والشرطة تعتقل الجاني

كتبه كتب في 12 غشت 2022 - 5:25 م

تعرض الكاتب البريطاني، سلمان رشدي، لهجوم، اليوم الجمعة، في قاعة كان يستعدّ لإلقاء محاضرة فيها بغرب ولاية نيويورك، بحسب ما أفادت به وسائل إعلام أميركية.

وأكدت شرطة نيويورك تعرض سلمان رشدي لطعنة في العنق، مشيرة إلى أنه يعاني أيضا من إصابة طفيفة على مستوى الرأس، فيما نقل بعد ذلك عبر طائرة مروحية لتلقي العلاج بعد تعرضه للاعتداء.

إلى ذلك، أفادت وكالة الأنباء الفرنسية نقلا عن شرطة نيويورك، أنه تم توقيف الشخص الذي يشتبه بأنه نفذ الهجوم ضد سلمان رشدي.

وجاء في بيان للشرطة أن “مشتبها به هرع إلى المنصة وهاجم رشدي ومحاوره. تعر ض رشدي للطعن في العنق وتم نقله بالمروحية إلى مستشفى في المنطقة. ولا معلومات حتى الآن حول وضعه”.

وكانت إيران قد قدمت جائزة بنحو 3 ملايين دولار لمن يقتل الكاتب البريطاني، سلمان رشدي، حيث سبق للمرشد الأعلى الإيراني، آية الله الخميني، أن أصدر فتوى بهدر دمه عام 1989 بسبب روايته “الآيات الشيطانية”.

وتعرض سلمان رشدى للطعن خلال إلقائه كلمة في مؤسسة “تشوتوكوا”، بعدما هاجمه رجل يحمل سكيناً، وانهال عليه باللكمات والطعنات سقط على إثرها الكاتب الشهير أرضاً.

وأظهر فيديو متداول على مواقع التواصل الاجتماعي الكاتب سلمان رشدى ملقى على الأرض، فيما تجري محاولات إسعافه من طرف عدد من المحيطين، فيما تم تقييد المهاجم وطرحه أرضاً من قبل الحاضرين في اتنظار قدوم الشرطة

ويعد سلمان رشدي أحد الكتاب الأكثر شعبية وإثارةً للجدل في القرن العشرين، وهو مؤلفٌ وروائي بريطاني هندي. كتب العديد من الروايات والقصص القصيرة التي استمرت في جذب اهتمام كلٍّ من النقاد والجمهور حتى الآن.

وأثار رشدي جدلاً واحتجاجات واسعة وصلت إلى صدور فتوى من الخميني بإهدار دمه على خلفية كتاب “آيات شيطانية” عن حياته خلال السنوات الماضية.

وولد الرجل البالغ من العمر 75 عاماً في الهند، ويعيش رشدى في الولايات المتحدة منذ العام 2000، حيث حصل على لقب “الكاتب المتميز” من جامعة نيويورك في عام 2015.

مشاركة
تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .