الرئيسية صحة دقيقة بدقيقة.. ماذا يحدث في جسمك بعد شرب أول فنجان من القهوة؟

دقيقة بدقيقة.. ماذا يحدث في جسمك بعد شرب أول فنجان من القهوة؟

كتبه كتب في 27 ماي 2024 - 11:45 ص

تعتبر قهوة الصباح جزءا أساسيا من الروتين اليومي بالنسبة للكثيرين، ولكن هل تساءلت يوما عما يحدث بالضبط داخل جسمك بعد شرب الفنجان الأول؟.

سلّط موقع MailOnline الضوء على ما يحدث في الجسم “دقيقة بدقيقة” بعد شرب القهوة الصباحية.

– خلال العشر دقائق الأولى

يبدأ مفعول القهوة بعد 10 دقائق فقط من أول رشفة.

ويقول الدكتور دوان ميلور، من جمعية الحمية البريطانية، إن هذا يعكس مدى سرعة امتصاص الكافيين في مجرى الدم عن طريق أجزاء من الجهاز الهضمي.

وقال: “بعد شرب القهوة، سيبدأ الكافيين بالظهور في الدم بعد حوالي 10 دقائق. ويمكن امتصاص بعض الكافيين عن طريق الفم والمعدة، ولكن بكميات قليلة، حيث يحدث معظم الامتصاص في الجزء الأول من الأمعاء”.

ويشعر الأشخاص بزيادة الطاقة بمجرد امتصاص الكافيين الموجود في القهوة.

ولكن الكافيين لا يوفر الطاقة في الواقع، فهو يمنع الجسم من التفاعل مع الأدينوزين، المادة الكيميائية الكامنة بداخلنا التي تجعلنا نشعر بالتعب، ما يجعلنا أكثر استيقاظا بشكل طبيعي.

– بعد 20 دقيقة

يوضح ميلور أن الكافيين الذي يحجب مستقبلات الأدينوزين في الجسم لا يعزز اليقظة فحسب، بل يؤدي أيضا إلى ارتفاع ضغط الدم خلال نصف ساعة من شرب القهوة، مع استمرار التأثير لمدة 4 ساعات تقريبا.

ويؤدي الكافيين إلى انقباض الأوعية الدموية، وبالتالي زيادة معدل ضربات القلب وارتفاع ضغط الدم.

وتحذر هيئة الخدمات الصحية الوطنية البريطانية من أن شرب أكثر من 4 فناجين قهوة يوميا قد يزيد ضغط الدم على المدى الطويل.

– بعد 45 دقيقة

قال ميلور إن تأثيرات الكافيين على الجسم تبلغ ذروتها بعد 45 دقيقة.

ويعمل التأثير المحفز للقهوة والزيادات في معدل ضربات القلب والإحساس بالطاقة، على تحسين التركيز والذاكرة.

لكن شرب الكثير من القهوة قد يجعلك تشعر بالتوتر والقلق.

وتقول إرشادات هيئة الخدمات الصحية الوطنية إن زهاء 400 ملغ من الكافيين يوميا آمن للبالغين، أي ما يعادل 4 فناجين عادية.

– بعد 60 دقيقة

بعد ظهور التأثير المحفز للكافيين، قد تلاحظ آثارا جانبية غير مرغوب فيها.

ويقول ميلور، إنه بمجرد ظهور الكافيين في الدم، سيبدأ تأثيره المدرّ للبول.

ويمنع الكافيين إنتاج الهرمون المضاد لإدرار البول، أو ADH، والذي يساعد عادة على تنظيم كمية الماء في الجسم، وفقا لهيئة الخدمات الصحية الوطنية. ويؤدي هذا إلى عدم إعادة امتصاص الكلى للماء ويزيد من كمية البول.

ووجدت دراسة أجرتها كلية الرياضة والتمارين الرياضية بجامعة برمنغهام، عام 2014، أنه لا يوجد أي دليل على الجفاف مع تناول القهوة يوميا بشكل معتدل.

وتقول هيئة الخدمات الصحية الوطنية إن شرب الكافيين باعتدال هو وسيلة جيدة للبقاء رطبا.

كما أظهرت الدراسات أن القهوة يمكن أن تنشط تقلصات القولون والعضلات الداخلية.

– بعد 90 دقيقة وما بعدها

يختلف الوقت الذي يستغرقه استقلاب الكافيين من شخص لآخر. ولكن بالنسبة لمعظم الناس، تبدأ التأثيرات في التلاشي بعد ساعة أو ساعتين من أول رشفة قهوة، بالإضافة إلى التأثيرات المدرة للبول، وفقا للدكتور ميلور.

وهذا يمكن أن يسبب مشاعر التعب والقلق وضعف التركيز.

وأوضح ميلور: “بالنسبة لمعظم الناس، تنخفض كمية الكافيين إلى النصف تقريبا بعد 6 ساعات، حيث يتم استقلابه عن طريق الكبد. وعلى الرغم من أن التأثيرات قد تتلاشى بعد ساعة أو ساعتين، إلا أن الكافيين يظل بكميات كبيرة في الجسم”.

ويمكن للكافيين أن يظل في جسمك لمدة تصل إلى 12 ساعة، وفقا للباحثين في مؤسسة النوم.

ويوصي العديد من خبراء النوم بتجنبه قبل 8 ساعات على الأقل من وقت النوم.

مشاركة
تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .